رجل برج السرطان

المشرف: ooo

رجل برج السرطان

مشاركةبواسطة الرقة الجارحة في الجمعة فبراير 13, 2009 1:45 pm

رجل برج السرطان
تعريف :
هنا ك نوعان من رجال برج السرطان . أحدهما يتميز بقامة متوسطة ، ووجه عريض إلى حد ما ، مع جسم عضلي ، متين البنية . أما الآخر ، فيتميز بنحافة شديدة ، ووجه عريض بنفس درجة وجه الأول . ولهل هذا الأختلاف الجسماني في أصحاب هذا البرج يجعل من الصعب التعرف عليهم ، إلا أنه من السهل أن نتحقق من الأمر بشيء من التدقيق في صفات الوجه : في الجبهة العريضة ، والحاجبين الخفيفين ، والأذنين المنتظمين ، والعينين الواسعتين ، والرموش الطويلة . أما الأنف فتراه صغيراً ، وقد يرتفع إلى أعلا مع أتساع فتحتيه ، مع شفتين ممتلئتين مثيرتين . إن رجل هذا البرج يحب البيت بشكل ملحوظ ، ويعتبره أعز شيء ، بل ليس هناك أحد من أصحاب الأبراج الأخرى يستمتع بالبيت أكثر من رجل برج السرطان . ولعل ذلك راجع إلى حاجته للشعور بالأمان الداخلي ، والأحتماء بدائرته الخاصة ، ولكنه إذا شعر بحب الناس فسيكون أسعدهم جميعاً . إن طبيعته تميل إلى تحليل الأمور ، ودراستها من كل جانب ولا يحتاج ذلك منه وقتاً يذكر . وقد يصل إلى النتيجة بمجرد التخمين والتوقع دون أن يساعده أحد أو يقص عليه المشكلة . وقد تنعكس هذه الطبيعة على ملابسه أيضاً . فتراه يميل إلى التقديم ، وعدم الإسراف وبعثرة المال بلا نفع . وتتجلى هذه الظاهرة في أحتفاظه بقمصانه وبنطلوناته القديمة ، أنطلاقاً من أعتقاده بأن الأشياء القديمة أكثر قيمة ، بحيث يقتني أحذيته القديمة ، أو قمصان التدريب من أيام الدراسة . أما ألولنه المفضلة فهي الألوان الأرضية كلون الصدأ ثم الأخضر والبني . وهو لا يهتم بمعاجين الحلاقة . وقد يستخدم أي نوع منها . كما لا يهتم بلوازم الحمام ، وإن كان من اللازم أن يغتسل كثيراً للمحافظة على نظافته . ولا يهتم رجل هذا البرج بالجواهر بشكل ملحوظ . فلا يميل إليها ولا يكرهها . وربما دفعه الفضول إلى شراء سلسلة عليها أسمه أو صورة برجه " السرطان " وإذا كانت روحه المعنوية مرتفعة ، فقد يتواضع قليلاً ويعلق ميدالية غامضة . وهذا كل ما في الأمر . وقد يخرج إلى الصيد وعلى رأسه قبعة قديمة مثيرة للضحك ، وكثيراً ما نجد صاحب هذا البرج رجلاً مسلياً يجذب الأصدقاء بما لديه من مرح وبشاشة . وقد يخدع هذه البشاشة من حوله ، فينقلب الأمر تماماً . لأنه يجيد الحركات الدرامية الحزينة ، فيغرق في الأحزان ، وقد يغرق معه الآخرين ! ومع ذلك نراه يسعد بوجود من يحبونه ، ويتأكد من حبهم له . حتى إذا أحس منهم بأي أذى تراه يختفي عنهم وقد حبس نفسه . ومن المحتمل ألا يخجل من البكاء . وهو رجل يحب البساطة ، ولا يحب أن يبدأ حديثاً أو يتسبب في خلق موقف محرج لإنسان . ويتراجع إذا عومل بقسوة ، وقد يحتاج ليومين حتى تزول عنه الكآبة ، إنه دائماً في حاجة إلى الحب . ويميل إلى الوفاء والإخلاص ، ومنتهى سعادة كائنة في وجود من يحبونه . إنه يحب مساعدة الآخرين ، والأهتمام بمشاكلهم . وإذا أستطاع المساعدة قام بها ، ولن يقوم إلا إذا طلب منه ذلك . إن وجهه مثل كتاب مفتوح ، ويميل إلى أحلام اليقظة طول النهار ، وأثناء عمله المستمر ، فتراه يتخيل حديقة جميلة مليئة بأزهار الربيع في عالم خاص من صنع خياله . وليس في هذا العالم من أحد إلا هو وحبيبته . إنه شرِه إلى الطعام ولذلك فهو طباخ ماهر عادة . إن الطعام بالنسبة له هو مجرد الجلوس إلى المائدة وألتهام الرغيف تلو الرغيف . إن شعوره بحب البيت والعائلة ينعكس على حبه للأجتماعات العائلية في أيام العطلات للأحتفال بذكرى سنوية أو عيد ميلاد أو نحوهما . إن لرجل هذا البرج ذاكرة قوية . ويستطيع أن يقدم لك حقائق مدهشة في تسلسل واضح ، وأن ينال إعجابه بما يتذكر من أحداث .

أين تجده ؟
لما كان المناخ والجو المحيط به يؤثر في حياته العامة ، فسوف تجدينه في الأماكن البهيجة ، وسط أشخاص يحبون السرور . وذلك لأن ضغط العمل كفيل بأن يسلبه سروره ولذلك تجدينه يهرع إلى حيث المسرات والبهجة . إنه يمارس الأعمال الدقيقة أو الخفيفة بغض النظر عن نوعيتها ، فالمهم أن يلقى معاملة حسنة رقيقة . وإذا كان هناك عمل عائلي ، فمن المحتمل أن يندمج فيه . ولا يعني ذلك أنه لا يستطيع العمل دون وجود من يرشده فهذا خطأ فظيع . إن الكثيرين من أصحاب برج السرطان ممثلون مجيدون ، لأن عمق مشاعرهم وسلامة فهمهم تساعدهم على التعبير عما يحسون . ومن الممكن - على وجه العموم - أن نقول إنهم لا يعملون بنشاط . وقد تجدينه يعمل طاهياً ممتازاً . أو مخبراً سرياً بالشرطة ، وذلك لميله إلى التجوال المستمر ، وبالرغم من عدم ميله إلى الأعمال الميكانيكية ، إلا أن السيارات القديمة تستهويه لأصالتها ، ولأنه مشدود إلى الماضي دائماً . وإذا كان صاحب هذا البرج غنياً ، فقد تجدينه تاجراً ، وعندئذ يكون أحسن من يعقد الصفقات . وربما يكون قد أختار مجال السمسرة ، لأستطاعته المساومة إلى أقصى حد . إن له طريقة تشبه طريقة السرطان كمخلوق مائي له القدرة على الأختفاء وتفادي الظهور إلى أن يستعد للمواجهة . ولعل رجل هذا البرج هو أول رجل أستطاع أن يبدأ فن التجارة منذ الأزمنة السحيقة . إذ لا يوجد من يستطيع أن يفوز عليه في هذا الصدد . ونحن إذا حاولنا أن تقترب من رجل برج السرطان لكي ندرس الشق الجنسي في حياته ، فيمكننا أن نقول إنه ليس هناك من يستطيع أن يكتشف الجوانب الجنسية السيئة الكامنة في أعماق المرأة مثل الحبيب . بل إن هناك شيئاً من الولاء يدفعها إلى مساعدته في ذلك الكشف ، وعندئذ ستكون النهاية المدمرة . وسنرى فيما بعد أن هذا هو أساس المشكلة في رجل برج الجدي إذا أحب امرأة . وإن كان رجل برج السرطان على النقيض من هذا السلوك ، لأنه لا يحب ذلك .
سوف نرى رجالاً في برج الأسد تعتمد حياتهم الجنسية على عدم الأستقرار الجنسي كما رأينا في برج الثور . حيث نجد ثقتهم بأنفسهم تصنع منهم شركاء ممتعين أما برج السرطان ، فإن الحاجة إلى تأكيد القدرة الجنسية تحررهم من ضرورة أقتفاء أثر الفريسة ، وهذه الخاصة تجعل من السهل هليهم أن يبحثوا عن أهداف أخرى وهم واثقون بأن المرأة هي التي ستتعقبهم .
إن رجل برج السرطان ييشترك مع امرأة هذا البرج في تلك الدرجة العالية من حب السيطرة . فلا يمكن أن يرضى بغير المقعد الأول ، وهو لا يؤدي أي عمل إلا ليحقق الفوز فيه . ولنا أن نقول إنه لذلك لا يؤدي أي عمل طالما أنه ليس مدفوعاً بضرورة إثبات حقيقة أي شيء . إنه مصاب بمصيره " النابليوني " الذي يدفعه إلى القمة رغم ما يتعثر فيه من نكسات . وأياً كان طموحه في العمل الذي يريده ، أو السياسة التي يؤديها ، أو نوع الرياضة التي يفضلها ، أو الفن الذي يملك عليه مشاهره فهو يقوم بالعمل في تصميم يتجلى في الكفاءة العالية ، والأمتياز النادر المطلوب . إن رجل برج السرطان يتميز بمصادر لا تنضب من الطاقة ولعله بذلك يكون قادراً على النجاح في أكثر من مجال كما سبق الإيضاح إنه رجل متميز بين كل الرجال الذين قد يُسخّرون أنفسهم فداء لطموحهم القليل ، ثم لا ينظرون إلى الجنس إلا كضرورة جسدية على الطريق ، فقد نجد الزوجة المُهمْلة لأحد الرجال التنفيذيين أو السياسيين شيئاً عادياً ، ما لم يتصادف ويكون هؤلاء الرجال من برج السرطان . فعندئذ لن نراها مهملة ، ليس على الأقل من أجل العمل أو السياسة ، وإذا حدث وأهملت فلابد أنها سيدة من النوع الذي يفضل أن يكون الزوج شخصية ناجحة معروفة . إن كفاءة وأمتياز رجل برج السرطان لا تقف عند باب حجرة النوم ، لأنه بالطبيعة محب قدير ، يستطيع أن يبرز الكثير من الأنشطة الجسدية والأنفعالية ، كما إن ممارسته للجنس لا تمتزج بالقنوط أو الملل ، كما في حال برج الأسد ، وإن كانت قمة الأنفعال الذي يستطيع تقديمه لأنكاد تقارب مثيلتها عند رجال برج الثور ، القادرين على جعل أية امرأة تشعر بأنها جميلة ، ويمكن أن يعطوها الكثير ، بمعنى أن الرجل قادر على أن يصل بها إلى شعور دائم من الأرتواء الجنسي ، وتعرف أنها لن تصل إلى أكثر من ذلك .
إن رجل برج السرطان مثل "شمشون" إذا أصبح منيعاً ضد " دليلة " التي تعرف عنه ذلك ، ولذا تتحداه دون أن تستسلم إلى أن يقع تحت قبضتها ، وإن كان ذلك لا يحدث أبداً ، لأن المرأة بالنسبة لرجل هذا البرج تحتل مكانة أدنى في قائمة أولوياته . إذ أن في مقدوره أن يحصل على كل حاجاته الجنسية ، ربما أسهل من رجال الأبراج الأخرى . إن قدرته على التحدي تؤكد له ذلك ، فيبدو كقلعة حصينة ، تتساقط عليها جماعات النساء . ولكن دون جدوى ..
إنه مثل ضوء الشمعة الذي لا تستطيع الفراشات الأقتراب منه خوفاً على أجنحتها الجميلة . إن نجاح رجل برج السرطان في الحياة ناشيء على " أفتراض " تفوقه على غيره من الرجال ، فيصنع في خياله هرماً يجلس فوق قمته ، ويلاحظ أن هذا الهرم ليس به طيف امرأة . فهو يميل إلى العمل ولا يحب الفلسفة ، وإذا قام بالعمل فسوف يتفوق كرجل تفوّقه الطبيعي على المرأة . وهذا من قوانين الحياة التي لا تقبل المناقشة . ولعل هذا هو السبب في أنه لا يتأثر كثيراً بدموع المرأة ولا بمبرراتها أو مخاوفها ، طالما أنه واثق من أنها لم تخلق إلا لمتعته أو تسليته.
ومع ذلك فلا ينبغي أخذ هذا القول على محمل التشهير به . فهو من ناحية أخرى يمتلك القدرة الجنسية الكاملة ، وله كل غرائزها . ففي عالم الحيوان يتحكم قانون السيادة التي يتولاها أقوى الذكور . والأصوب أن نقول : إن أفضل النساء هن اللاتي يخترنه ، وهذه هي إحدى الظواهر التي تؤكد بها الحياة أن البقاء للأصلح ، لأن أنثى الحيوان لا تبحث عن زوج أو حبيب ، فمثل هذه الأفكار لا توجد في مملكة الحيوان .. إنها تبحث عن أب لصغيرها ، وهذه هي الغريزة التي لا توجد في أنثى الإنسان بأية حال من الأحوال . إننا بذلك نبخس من قدر قوة الأمن الحيوي ، تلك القوة التي توجه المرأة أثناء بحثها عن الشريك . إن هناك قليلاً من النساء لا يُردن رجالاً ينظروف أليهن في عليائهن . ونحن نعرف أن رجل برج السرطان يجلس فوق قمة الهرم ، ومن هنا يظهر الخلاف . إذا أن غالبية النساء يتميزن بحب السيطرة العظيم ، ولكن لا ينبغي لمثل هذا الخلاف أن ينشأ مع رجل السرطان لأنه بالضرورة سيحتل المقعد الأول . إن الولاء لا يعني شيئاً بالنسبة لهذا الرجل ، بمعنى أن زوجته إذا أستطاعت أن تواكب خطواته الأجتماعية ، فستصبح مثل الملكة التي يتمتع شريكها بكثير من الحريم ، هن من قبيل " المحظيات " . وهو تعبير دقيق ، وسوف يستأثرون بكل ملكاته الجنسية ، وإن ظلّ مقعد الملكة الحاكم لا يمسه شيء . والرجل يؤكد لها أنها تتمتع بكل حقوق مرتبتها العالية . وإذا فشلت هذه الملكة في دورها كمضيفة زوجة وأم ، أو شخص يرى الرجل أنعكاس مكانته فيه ، فسيتم أستبدالها . ومع ذلك فإن رجال برج السرطان لا يتسابقون لأمتلاك الحريم قد رغبتهم في الزواج من نساء صغيرات جميلات ، يعشن معهم في شقق يدفعون إيجاراتها دون أن يكون هناك داع لحراس أمناء ، أزيلت منهم أسباب رجولتهم لحمايتهن ، وما أن يخرج الرجل حتى تتسلل زوجته ، وفي نهاية الأمر سوف يتركها الرجل لحالها ، إما لأنه قد ضاق بها ، أو لأن العلاقة بينهما ذات طرف واحد وأصبحت غير محتملة .
وعموماً فرجل برج السرطان كريم ، وسنجد امرأته تنال أجرها كاملاً ، وتحصل تماماً على أفضل الثياب ، كما تحصل على متعتها على أفضل صورة ، وفي مقابل ذلك فلابد من أن تعترف بفضله عليها كما لو كان سيّدها . ولابد من أن تكون طوع بنانه متى أرادها . كما لابد من ألا تطلب أكثر مما تستحق مكانتها في الحياة . ومن المتوقع أن كل هذه الأمور مستحيلة تقريباً ، فقبل ان تتركه المرأة التي يعرفها ستكون قد عثرت على محبين آخرين ، وليس ذلك صعباً ، لأن ثقة الرجل في هذا البرج شديدة بنفسه إلى حد العمى .
حين اشتاق اليك ولا اجدك اعجز عن الانتاج اعجز عن مواجهة الحياة
وتحديات العصر اسجد على سر يري لاحتضن وسادتي بكل قوة اكبــــــــت
انفعالاتي واكتم اهاتي واجـــــــــس انفاسي واجبرمدامعي على الصمت
صورة العضو الشخصية
الرقة الجارحة
 
مشاركات: 802
اشترك في: الاثنين ديسمبر 08, 2008 7:53 pm


العودة إلى قسم الفلك والابراج

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر